مصابيح الضياء نوء منزلة الثريا 

مصابيح الضياء نوء منزلة الثريا

رابعا : ( نوء الثريا )

هو النوء الذي يحل بعد نوء ( الذراعين ) مباشرة ، ويأتي بعد نهايته نوء ( التويبع ) .

ويبدأ أول أيام نوء الثريا من يوم 12 أيار ( مايو ) ، وينتهي بنهاية يوم 19 حزيران ( يونية ) ، لمدة ( 39 يوما )

واشتق اسم الثريا من الثروة .

والثروة : كثرة العدد من الناس ، والمال .

وليلة يلتقي القمر ، والثريا .

والثروان : الكثير ، الغزير .

والثريا : تصغير ( ثروى ) .

والثروى : هي ( المرأة المتمولة ) كثيرة المال .

وهي في الفلك :
عنقود نجمي ، من ستة نجوم ظاهرة ، والعين القوية ترى منها سبعة نجوم ، ومن خلال المنظار الفلكي
يرتفع العدد إلى أربعة عشر نجما .

وسميت مجموعة تلك النجوم بالثريا : لكثرة كواكبها ، مع ضيق المحل .

وقد أطلق على هذا النوء اسم ( الثريا ) لتعلقه بعنقود ( الثريا ) النجمي من ناحيتين :

1 – ( كنة الثريا ) :

حيث يختفي عنقود ( الثريا ) النجمي عن الأبصار مدة ( 40 يوما ) ، خلال المدة من يوم
28 نيسان ( أبريل ) ، حتى نهاية يوم 6 حزيران ( يونية ) .

وتسمى هذه المدة ( كنة الثريا ) .

ويقع ضمن مدة ( كنة الثريا ) منزلتين من منازل الثريا ، هما :

– منزلة الشرطين : خلال المدة من 12 أيار ( مايو ) لنهاية 24 أيار ( مايو ) .

– منزلة البطين : خلال المدة 25 أيار ( مايو ) لنهاية 6 حزيران ( يونية ) .

2 – ( ظهور الثريا ) :

حيث يظهر عنقود الثريا النجمي للأبصار ( جهة المشرق في صفرة شعاع الشمس ) بعد اختفاءه
مدة 40 يوما ( كنة الثريا ) .

وذلك بداية من تاريخ 7 حزيران ( يونية ) .

ويقع ضمن مدة الظهور هذه منزلة واحدة من منازل نوء الثريا ، هي :

– منزلة الثريا : خلال المدة من 7 حزيران ( يونية ) لنهاية 20 حزيران ( يونية ) .

* ويشتمل نوء ( الثريا ) على ثلاث منازل من منازل الشمس ، والقمر ، هي :

1 – منزلة الشرطين ، أو كما يسميه العامة : ( النطح ) .

2 – منزلة البطين ، أو كما يسميه العامة : ( بارح الحفار ) .

3 – منزلة الثريا ، أو كما يسميها العامة : ( النجم ) أو ( البارح الأول ) .

1
برج الحمل

6 – منزلة الشرطان ( الشرطين )

الموقع الفلكي :

يقع بين منزلة الرشا في برج الحوت غربا ، وبين منزلة البطين في برج الحمل شرقا .
شمال خط الاستواء السماوي .

وأفضل وقت لرؤيته مساء في فصل الخريف ، في شهر تشرين الثاني ( نوفمبر ) .

وقت دخوله :

تنزله الشمس ظاهريا مدة ( 13 يوما ) ، بداية من يوم 12 أيار ( مايو ) ، لنهاية يوم 24 أيار ( مايو ) .

المميزات الفلكية :

الشرطان ( بشين مشددة ، وراء مفتوحة ) ، تثنية شرط . وهو العلامة كأنه سمي بذلك لكونه علامة ً على طلوع الفجر عند طلوعه .

ويسمى أيضاً ( النطح ) و ( الناطح ) ، لأنها عند أصحاب الصور ( قرنا الحمل ) ..

وهما كوكبان نيران في برج الحمل ( بينهما قاب قوسين ) أحدهما في الشمال ، وهو نجم ( الحمل ) ، وهو أهم نجوم هذا البرج وهو يشكل أحد قرني الحمل ، وهو من القدر الثاني .

والآخر في الجنوب إلى الجانب الجنوبي ، وهو من القدر الثالث .

ويقع أسفل منهما نجم صغير ، من القدر الرابع ( يعد معه أحياناً ) ، ولذلك يعد البعض هذا المنزل ثلاثة نجوم ، ويسمي بعضهم هذه المنزلة ( الأشراط ) .

والأشراط على الجمع لا على التثنية ، وهذه الثلاثة نجوم إذا ظهرت في المشرق كأنها مقلوبة منكسة ، وواحد منها أحمر مضيء ، وتحته آخر خفي والثالث في الشمال وهو أحمر مضيء ‏.

والشرطة ( بشين مشددة مضمومة ، وراء ساكنة ) : ما اشترطت . يقال : خذ شرطتك .

ومفردها ( شرطي ) ، بضم الشين ، وفتح الراء .

والشرطان : من الشرط ، والاشتراط .

وتعني الشرطة ( بالتحريك ) : العلامة . وجمعها ( أشراط ) .

وعندما قام الحجاج بن يوسف الثقفي ( أمير العراقين ) بتفصيل لباس خاص للحرس وضع عليه علامة خاصة ، سموها : الشرطة ( بضم الشين ، وفتح الراء ) يضعونها على ملابسهم ، لتميزهم .

حتى سمي رجال الحرس ؛ بالرجال ذوي الشرطة ، وصارت ( رجال الشرطة ) .

وواحد رجال الشرطة : ( شرطي ) ، بضم الشين ، وفتح الراء .

شبهت مجموعة نجوم هذا البرج بالحمل ، والحمل : هو الكبش .

وهو صورة كبش على خط وسط السماء مقدمه في المغرب ومؤخره للمشرق .

وأول ما يطلع منه فمه وهو النجم الجنوبي المنفرد من النجمين الشماليين من مفصل اليد من الشرطين .

والثريا على طرف إليته‏.

ونجوم برج الحمل مجموعة صغيرة ، غير لماعة ، على شكل مثلث صغير ، تقع بين كوكبة المثلث شمالا ، وبرج الحوت ، وكوكبة قيطس جنوبا ، وبرج الحوت غربا ، وبرج الثور شرقا .

* ويتكون برج الحمل من ثلاث مجموعات ، وهي :

1 – الشرطين ( الشرطان ) : وهما قرنا الحمل .

2 – البطين : وهو بطن الحمل .

3 – الثريا : وهي إلية الحمل .

وألمع نجوم برج الحمل خمسة ، ليس فيها ما يزيد قدره عن القدر الثاني وأهمها نجم ( الحمل ) الذي
يشكل أحد قرني الحمل .

وأشهر ما فيها أيضا نجوم ( إلية الحمل ) ، وهو عنقود ( الثريا ) النجمي .

وقد سمى البابليون نجوم هذا البرج باسم ( الحمل ) كذلك العبرانيون ، والفرس ، والعرب .

ويمر مدار البروج أسفل نجوم بطن الحمل ( منزلة البطين ) بقليل .

* الظواهر الطبيعية :

– يميل فيه الطقس إلى الدفء .

– يبدأ فيه جفاف الغدران من المياه .

– تمر فيه قطع الغمام سريعا .

– يكثر فيه هبوب الرياح ، والعواصف .

– يستمر فيه موسم ( البوارح ) ، وهي الرياح الشمالية الغربية المحملة بالغبار ، والأتربة

والتي تمتاز بأنها رياح مستمرة ، غير مستقرة ..

لذلك فان فرص تقلب الجو ، وهبوب الرياح المثيرة للغبار لا زال حدوثها متوافر .

ويمتد موسم هبوب البوارح من أواخر شهر نيسان ( أبريل ) ، حتى منتصف شهر تموز ( يوليو ) .

– يبلغ فيه متوسط درجة الحرارة الصغرى ( 24 درجة مئوية ) .

– ودرجة الحرارة الكبرى ( 39 درجة مئوية ) .

– يبلغ طول النهار في أوله ( 13 ساعة و 23 دقيقة ) .

– يبلغ طول الليل في أوله ( 10 ساعات و 37 دقيقة ) .

– يستمر النهار بأخذ ثلاث درجات ( 12 دقيقة ) من الليل ، حتى يبلغ طوله في نهاية

منزلة الشرطين ( 13 ساعة و 35 دقيقة ) .

– خلال المدة من يوم 28 نيسان ( أبريل ) ، الموافق ( 13 من منزلة المؤخر ) حتى نهاية يوم
6 حزيران ( يونية ) ، الموافق ( 13 من منزلة البطين ) ؛ يختفي في شعاع الشمس عنقود
( الثريا ) النجمي عن الأبصار مدة ( 40 يوما ) ، وتسمى هذه المدة ( كنة الثريا ) .

– تتكاثر فيه الضباب ( الضبان ) .

– تظهر فيه حشرة اليعسوب الطائرة ( الدفاع ) .

• المظاهر البشرية :

– سادس منزلة من منازل فصل الربيع ، وهو أول منازل القمر .

– أول النجوم الشامية .

– المنزلة الأولى من منازل نوء ( الثريا ) .

– يعرف عند عامة أهل الحرث باسم ( ثريا القيظ ) ، كذلك ( النطح ) .

– يتوقف فيه عن غرس النخيل ، ويبدأ في تركيب طلعه .

– فيه بواكير التين .

– فيه وفرة التفاح ، والمشمش .

– فيه وفرة اليقطين ( القرع ) ، والباذنجان .

– فيه وفرة الخيار ، والكوسة .

– تدلى فيه قنيان النخيل بعد مرور ثمانية أسابيع ( 56 يوما ) من نهاية التلقيح .

• يزرع في منزلة الشرطين :

– الذرة الشامية .

– الذرة الرفيعة ( الدقسية ) .

– الباميا ، واللوبيا ، الفاصوليا.

– الكراث .

– الملوخية ، والرجلة .

– الفول السوداني .

– السمسم .

– القرع ، الكوسة ، والباذنجان .

– الفجل .

– الطماطم .

– وباقي العروات المتأخرة من الخضار .

* تقول العرب في دخوله :

( إذا طلع الشرطان اعتدل الزمان ، وحضرت الأوطان ، وتهادت الجيران ، وبات الفقير في كل مكان ) .

ومعنى قولهم ( حضرت الأوطان ) :

أي أنهم يرجعون عن البوادي إلى أوطانهم ، ومياههم ؛ لأن مياه الغدران قد قلت حينئذ في البوادي .

بطين

( 7 ) منزلة البطين
الموقع الفلكي :

يقع بين منزلة الشرطين في برج الحمل غربا ، وبين منزلة الثريا في برج الثور شرقا .

الى الشمال من خط الاستواء السماوي .

وأفضل وقت لرؤيته مساء في فصل الخريف في شهر تشرين الثاني ( نوفمبر ) .

وقت دخوله :

تنزله الشمس ظاهريا مدة ( 13 يوما ) ، بداية من يوم 25 أيار ( مايو ) ، لنهاية يوم 6 حزيران ( يونيه ) .

المميزات الفلكية :

البطين ( تصغير بطن ) وإنما صغر فرقاً بينه وبين بطن الحوت .

والبطين ، هو بطن الحمل .

وهو ثلاثة كواكب مثل أثافي القدر‏‏ ( وهي الشكل المثلث الذي ينصب عليه القدر عند الطبخ ) ، واحد منها مضيء ، واثنان خفيان ، والخفيان يطلعان قبل المضيء ‏.

وهي تقع إلى الشمال قليلا من مدار البروج .

ونجوم منزلة البطين ، جزء من مجموعة نجوم برج الحمل ، الذي شبهت مجموعة نجومه بالحمل .

والحمل : هو الكبش .

وهو صورة كبش على خط وسط السماء مقدمه في المغرب ومؤخره للمشرق .

وأول ما يطلع منه فمه وهو النجم الجنوبي المنفرد من النجمين الشماليين من مفصل اليد من الشرطين .

والثريا على طرف إليته‏.

ونجوم برج الحمل مجموعة صغيرة ، غير لماعة ، على شكل مثلث صغير ، تقع بين كوكبة المثلث شمالا ، وبرج الحوت ، وكوكبة قيطس جنوبا ، وبرج الحوت غربا ، وبرج الثور شرقا .

ويتكون برج الحمل من ثلاث مجموعات ، وهي :

1 – الشرطين ( الشرطان ) : وهما قرنا الحمل .

2 – البطين : وهو بطن الحمل .

3 – الثريا : وهي إلية الحمل .

وألمع نجوم برج الحمل خمسة ، ليس فيها ما يزيد قدره عن القدر الثاني وأهمها نجم ( الحمل ) الذي يشكل أحد قرني الحمل ، وأشهر ما فيها أيضا نجوم ( إلية الحمل ) ، وهو عنقود ( الثريا ) النجمي .

وقد سمى البابليون نجوم هذا البرج باسم ( الحمل ) كذلك العبرانيون ، والفرس ، والعرب .

ويمر مدار البروج أسفل نجوم بطن الحمل ( منزلة البطين ) بقليل .

* الظواهر الطبيعية :

– يشتد فيه الحر و السموم .

– من أقل المنازل مطرا ( بقدرة الله تعالى ) وما كان لنوئه مطرا إلا كاد أن يكون ذلك العام جدبا .

– يجف فيه العشب .

– عند البعض ؛ هو آخر المنازل مطرا ( وعلمه عند الله ) .

– ظل الزوال قدم واحدة ( 30 سنتيمتر ) .

– يستمر فيه موسم ( البوارح ) ، وهي الرياح الشمالية الغربية المحملة بالغبار ، والأتربة

والتي تمتاز بأنها رياح مستمرة ، غير مستقرة ..

لذلك فان فرص تقلب الجو ، وهبوب الرياح المثيرة للغبار لا زال حدوثها متوافر .

ويمتد موسم هبوب البوارح من أواخر شهر نيسان ( أبريل ) ، حتى منتصف شهر تموز ( يوليو ) .

– يبلغ فيه متوسط درجة الحرارة الصغرى ( 25 درجة مئوية ) .

– ودرجة الحرارة الكبرى ( 41 درجة مئوية ) .

– يبلغ طول النهار في أوله ( 13 ساعة و 35 دقيقة ) .

– يبلغ طول الليل في أوله ( 10 ساعات و 25 دقيقة ) .

– يستمر النهار بأخذ درجتين ( 9 دقائق ) من الليل ، حتى يبلغ طوله في نهاية منزلة البطين

( 13 ساعة و 44 دقيقة ) .

– خلال المدة من يوم 28 نيسان ( أبريل ) ، الموافق ( 13 من منزلة المؤخر ) حتى نهاية يوم
6 حزيران ( يونية ) ، الموافق ( 13 من منزلة البطين ) ؛ يختفي في شعاع الشمس عنقود
( الثريا ) النجمي عن الأبصار مدة ( 40 يوما ) ، وتسمى هذه المدة ( كنة الثريا ) .

– ابتداء من اليوم التاسع من منزلة البطين ( 2 حزيران / يونية ) حتى نهاية اليوم الثاني عشر
من منزلة الثريا ( 1 تموز / يوليو ) يدخل أبكر وقت لشروق الشمس على مدار السنة كلها .

– يكثر فيه تواجد العقارب .

– تبدأ فيه حبات العنب بالاحمرار .

– فيه وفرة القثاء ، الخيار ، والباذنجان .

• المظاهر البشرية :

– سابع منزلة من منازل فصل الربيع ، وآخرها .

– فيه مبتدأ اربعانية القيظ ( 39 يوما ) .

– المنزلة الثانية من منازل نوء ( الثريا ) .

– يعرف عند عامة أهل الحرث باسم ( بارح الحفار ) .

– يطيب للغواصين في الخليج العربي ركوب البحر فيه ؛ لاستخراج اللؤلؤ .

– تزداد فيه حاجة الأشجار للسقي .

– يحبس فيه الماء عن الأشجار ( وقت تزهيرها ) لئلا تسقط ثمرتها ، ولا تسقى إلا عند الضرورة .

– تجنى فيه باكورة البطيخ .

– تدلى فيه قنيان النخيل بعد مرور ثمانية أسابيع ( 56 يوما ) من نهاية التلقيح .

• يزرع في منزلة الشرطين :

– الباميا ، واللوبيا ، الفاصوليا.

– الكراث .

– الملوخية ، والرجلة .

– الفول السوداني .

– السمسم .

– القرع ، والكوسة .

– الفجل .

* تقول العرب في دخوله :

( إذا طلع البطين اقتضوا الدين ، وظهر الزين ، واقتفى الصياد العين ، واعتنى بالعطار والقين ) .

ومعنى قولهم ( اقتضاء الدين ) : أي أنهم يطمئنون ، ويقضي بعضهم بعضا ماله وما عليه من الدين .

و ( ظهر الزين ) : يراد أنهم عند التلاقي يتجملون بأحسن ما يقدرون عليه .

و (اعتناؤهم بالعطار ، وإصلاح القين ) : القين : الحداد ؛ وهو يصلح ما يحتاج إلى إصلاح من آنيتهم ، وآلاتهم .

كوكب السماء

البروج في السماء

مربع
1
بروج س
Zodiac Signs , twelve horoscopes with universe space and stars

1

يتبع …..

تابعونا على موقع الشامل الفلكي

عن غسان عبد الهادي

أستاذ وباحت في علوم الفلك والتنجيم و مدير ومؤسس منتديات الشامل الاولى في العلوم الفلكية والتنجيمية في العالم العربي

شاهد أيضاً

اكتمال قمر اكتوبر

 اكتمال قمر اكتوبر الماء في طبيعة النار وتوقعات لسائر الابراج

 اكتمال قمر اكتوبر الماء في طبيعة النار وتوقعات لسائر الابراج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by wp-copyrightpro.com

DMCA.com Protection Status