الأبراج الاستوائية والفلكية  

  • الأبراج الاستوائية والفلكية  

  • (التروبيكال والسايدريال)

1
استوائية

على مدار السنين  القليلة الماضية  كان هناك الكثير من النقاش حول الأبراج بين علماء الفلك فيما

بينهم من جهة وبين الفلكيين والمنجمين من جهة ثانية  في وسائل الإعلام الرئيسية. لسوء الحظ

 كان معظمها معلومات مضللة وتقارير كاذبة  مصممة عمداً لجعل الناس يشككون في صحة علم التنجيم.

من أجل ضبط الأمور في نصابها  أكتب سلسلة من جزأين من المقالات حول البروج  الفلكية

والاستوائية والجدل الحاصل  في الأبراج.

في هذه المقالة سأركز على ماهية البروج كنظام مرجعي  وما الفرق بين الأبراج في الشرق

والغرب.

  • سيتبع ذلك بمقال منفصل يوثق الجدل الأخير حول الأبراج ويجيب على بعض الأسئلة حوله من منظور علم التنجيم.

  1. فعند ما ترى في البرامج الفلكية كلمة الحساب الاستوائي فالمقصود به في البرامج الفلكية هو ( التروبيكال)

  2. وعندما ترى في البرامج الفلكية كلمة الحساب المداري فالمقصود به في البرامج الفلكية (السايدريال)

  • كوكبة البروج

لاحظ علماء الفلك القدماء أن الشمس والقمر وخمسة كواكب مرئية تتجول بانتظام في مسار

محدد للغاية في السماء.

نظرًا لأن الكواكب لا تنحرف أبدًا عن هذا المسار  الذي نسميه مسير الشمس  فهناك بعض الأبراج

على هذا المسار التي تسير فيها الكواكب بشكل متكرر.

هذه هي الطريقة التي تم بها تطوير الأبراج النجمية لأول مرة. وتضمنت كل كوكبة تحركات

الكواكب خلالها بالفعل  واستبعدت الأبراج التي لم تتحرك من خلالها.

هذا ما يبدو عليه الأمر إذا كنت ستراقب الكواكب تتحرك عبر الأبراج على مدار عام:

لاحظ أن الأبراج ذات حجم غير متساوٍ. بعضها صغير نوعًا ما  مثل السرطان  في حين أن البعض

الآخر كبير حقًا  مثل برج العذراء. حتى أن بعضها يتداخل قليلاً وبعضها يشرق كاملا أسرع من بعض

  • البروج النجمية

في نهاية المطاف و بحلول القرن الخامس قبل الميلاد  قام المنجمون وعلماء الفلك في بلاد ما

بين النهرين بتوحيد الأبراج بحيث تحتوي على 12 برجاً  بدقة متناهية تشمل 30 درجة لكل منها و

هذا حالياً هو ما يشار إليه باسم الأبراج الفلكية .

والنقطة المرجعية لها هي الأبراج  على الرغم من أن الأبراج نفسها تختلف في الحجم  بعضها

صغير نسبيًا وبعضها كبير نسبيًا.

لذا  فإن الأبراج الفلكية هي نوع من التقسيم المثالي أو الرمزي للأبراج إلى 12 مقطعًا أو “برجاً”

متساوية.

البروج الاستوائية

جاء نظام التنجيم الذي يستخدمه معظم المنجمين اليونايين والكلدانيين  والغربيين معًا بعد بضعة

قرون  حوالي القرن الأول قبل الميلاد . معظم الأشياء التي نربطها بعلم التنجيم  بما في ذلك

العديد من خصائص الأبراج  نشأت خلال هذا الوقت.

في هذا الوقت تقريبًا  كانت المواسم متوافقة تقريبًا مع الأبراج الفلكية  بحيث تزامنت بداية

الفصول مع بداية البروج  الأساسية – برج الحمل والسرطان والميزان والجدي.

وتزامن منتصف الفصول مع البروج  الثابتة – الثور  الأسد  العقرب  الدلو.

وتزامن نهاية الفصول مع البروج  المتغيرة – الجوزاء  والعذراء  والقوس  والحوت.

تعد محاذاة الفصول مع صور الأبراج مهمة لأن المنجمين قاموا بعمل ارتباطات رمزية بين طبيعة

الفصول والطبيعة أو المعنى الكامن وراء بعض شكل وصورة الأبراج.

لذلك  لم يكن الأمر يتعلق فقط  بظهور الأبراج أو الأساطير المرتبطة بها  ولكن المعلومات مشتقة

أيضًا من الجزء المحدد من الموسم أو الفصل المرتبط  ببروج  معينة.

على سبيل المثال أن البروج  الأساسية  هي (الاعتدالين والمنقلبين)

الحمل و  السرطان  و  الميزان  و  الجدي  تعكس بدء أنشطة وتغييرات جديدة لأنها تتزامن مع

بدايات الفصول  بعد الاعتدالات والانقلاب الشتوي مباشرةً  حيث يوجد تغيير واضح في الطقس

والأشياء التي تعتمد عليها.

  • البروج  الثابتة

الثور و الاسد و  العقرب و  الدلو  تعكس استقرار الأنشطة والظروف الحالية لأنها تتزامن مع

منتصف الفصول  عندما يكون هناك شعور بالاستقرار في الحرارة ودرجة الحرارة.

  • البروج  المتغيرة

الجوزاء والعذراء والقوس والحوت تعكس الظروف التي تمر فيها الأشياء بمرحلة انتقالية لأنها تكمن

في نهاية الفصول  عندما يكون هناك انتقال من موسم إلى آخر.

لذلك  هناك ارتباطات رمزية بين طبيعة الأجزاء المختلفة من الفصول وأنواع معينة من الإجراءات أو

الظروف أو الصفات التي تشترك في تشابه شكلي.

هذا هو أساس ما يشار إليه بالبروج الاستوائية  والتي تقاس بالنسبة للفصول  مع نقطة انطلاقها

عند الاعتدال الربيعي.

هذا ما يبدو عليه الأمر إذا كنت ستراقب الكواكب تتحرك عبر الأبراج الاستوائية على مدار عام  بدءًا

من النقطة الربيعية ثم تتحرك عبر كل صورة برجية  من البروج  الاثني عشر  وكل برج 30 درجة

  • أنواع وأسام  الأبراج وكيفياتها

  • أقسام الأبراج الثلاثة

هذا يعني أن هناك ثلاثة أقسام للأبراج  أو ثلاثة أنظمة مرجعية يشار إليها جميعًا باسم “الأبراج”

(وهو أمر مؤسف إلى حد ما لأن هذا التقسيم هو مصدر قدر كبير من الالتباس):

  1. الأبراج النجمية : استنادًا إلى الأبراج غير المستوية التي تقع في مسار الشمس والقمر والكواكب (ويعرف أيضًا باسم مسير الشمس)

  2. الأبراج الفلكية: هي دائرة الأبراج المثالية التي تحتوي على 12 برجاً مقسمة الى 30 درجة لكل منها والتي تتماشى تقريبًا مع الأبراج

  3. الأبراج الاستوائية: الأبراج المثالية التي تحتوي على 12 برجاً مقسمة الى 30 درجة لكل منها تتماشى مع الفصول الاربعة السابقة وتسمى الأبراج الاستوائية حاليا عند العرب وعند الغربيين

في خلال ذلك الوقت الذي تم فيه تنظيم المبادئ الأساسية لعلم التنجيم اليوناني والبابلي

والعربي والغربي  وتحديداً في القرن الأول  كانت الأبراج الفلكية المرتبطة بالأبراج الاستوائية

المرتبطة بالفصول متوازنة تقريبًا  واستمد المنجمون المعلومات من كل من الأبراج والفصول

المرتبطة بها أحكاماً وأدلة  معينة من أجل تحديد خصائص تلك البروج .

ومع ذلك  بحلول هذا الوقت  أصبح المنجمون وعلماء الفلك بالفعل على دراية بالظاهرة المعروفة

باسم “الاستباقية” أو ما يعرف بـ (مبادرة الاعتدالين) وأول من ذكرها وقام بحسابها هو بطليموس

في كتابه المجسطي حيث يتحرك فلك الأبراج الفلكية والاستوائية ببطء بعيدًا عن بعضها البعض

 بمعدل درجة واحدة تقريبًا كل 72 عامًا أو نحو ذلك عند العلماء المتأخرين والمعاصرين , وعند

بطليموس كل 66 عام درجة واحدة

بسبب هه الحركة التدريجية  بين الأبراج الاستوائية والفلكية  كانت هناك نقطة اضطر فيها

المنجمون اليونانيون والعرب والغربيون إلى اتخاذ قرار بشأن أي نظام مرجعي كان أساس ما كانوا

يفعلونه ببيوت الأبراج. ما انتهى به الأمر هو اختيار الأبراج الاستوائية المرتبطة بالفصول كنقطة

مرجعية أساسية  والاستمرار في تسمية “البروج ” الاستوائية بأسمائها القديمة  والتي كانت

مشتقة في الأصل من الأبراج.

حدث هذا بشكل قاطع في القرن الثاني الميلادي عندما قام المنجم / الفلكي الشهير كلوديوس

بطليموس بتعريف الدرجة الأولى من برج الحمل على أنها هي بدء الاعتدال الربيعي  والذي

يتزامن مع اليوم الأول من الربيع في نصف الكرة الشمالي.

نتيجة لهذا القرار باستخدام الأبراج الاستوائية للفصول بدلاً من الأبراج الفلكية للأبراج  لم يعد

البروج المستخدمة من قبل معظم المنجمين العرب  والغربيين مرتبطًا بالأبراج أو النجوم الثابتة.

نتيجة لذلك  يظهر الاختلاف  في دائرة البروج بمقدار 24 درجة تقريبًا في هذه المرحلة  والوقت

الحالي وهو ما يقرب من دائرة برج كامل واحد  وإن لم يكن تمامًا. لذا  فإن كان  الكوكب في 24

درجة من برج الحمل في البروج الاستوائية سيكون في مكان  الدرجة الصفر من برج الحمل في

البروج الفلكية.

  • يوضح الرسم البياني التالي الفرق تقريبًا في هذه المرحلة:

  1.  – عجلة البروج الداخلية الاستوائية  والتي تتماشى مع الاعتدالين  والانقلابين  الشمسي.

  2.  – العجلة المتوسطة البرج الفلكي  والتي تتماشى تقريبا مع الأبراج وتتحرك  حوالي 24 درجة زيادة  على البروج الاستوائية في هذه المرحلة.

  3.  – في الحلقة الخارجية هي رسم تقريبي للأبراج التي تقع على مسير الشمس  لمجرد أن تعطيك فكرة عن الكيفية التي تختلف في الحجم 

1
استوائية
  • الأبراج الاستوائية والفلكية والأبراج

  • استخدام الأبراج الاستوائية في سياق طرح الحجج حول الاسبقية

يستخدم جميع المنجمين حاليا العرب و الغربيين تقريبًا الأبراج الاستوائية  بما في ذلك أولئك الذين

يكتبون في الجرائد والمجلات أعمدة الأبراج  منذ أن بدأ نشرهم لأول مرة في الصحف في مطلع

الثلاثينيات. نظرًا لأنه يتماشى مع المواسم  فإنه يظل ثابتًا دائمًا ولا يتغير. وبالتالي يعتبر لديهم

 إنه نظام مرجعي مستقر.

نظرًا لأن الأبراج الاستوائية تعتمد على الفصول بدلاً من الأبراج  فإن التغييرات في الأبراج الفلكية

والنجوم الثابتة نتيجة للمداورة ليست ذات صلة.

ولا يقتصر الأمر على أن البادئة التي  ليست ذات صلة في سياق الأبراج الاستوائية  ولكن حقيقة

أن أجزاء من الأبراج الأخرى تقع على مسير الشمس  مثل قدم الحواء  هي أيضًا غير ذات صلة.

إذا كان النظام المرجعي الذي يستخدمه المنجمون العرب والغربيون لا يعتمد على الأبراج ولا يتأثر

بالاسبقية  فإن الحجج المتشككة التي تركز على تلك النقاط لا أساس لها من الصحة ومضللة عن

عمد.

  • استخدام الأبراج الفلكية بواسطة المنجمين الهنود

الآن  لكي نكون منصفين  هناك منجمون يستخدمون الأبراج الفلكية  والتي تتماشى تقريبًا مع

الأبراج  ويقومون بضبط حساباتهم   فالهنود قرروا استخدام الأبراج الفلكية للأبراج بدلاً من الأبراج

الاستوائية للفصول.

ربما يكون السبب في ذلك هو أن لديهم شكلًا قديماً سابقًا من علم التنجيم الفيدي والذي كان

قائمًا على حركة وسير القمر في المنازل القمرية  والتي يبلغ عددها عندهم يبلغ 27 “منزلة

قمرية ” تسمى نكاشاتراس   وقد تم ترسيخ هذا النظام  بقوة في التنجيم الفلكي الهندي  نظرًا

لأن كل منزلة  من المنازل القمرية هذه كانت مرتبطة بـبرج فلكي و نجمة ثابتة محددة.

وحاليا يوجد عدد قليل جدا من المنجمين والفلكيين الهنود يعتمدون النظام الاستوائي

هذا التركيز المسبق على النجوم الثابتة عبر المنازل  القمرية الخاصة بهم جعل الأبراج الفلكية

أكثر جاذبية لأنها تتوافق بشكل أفضل من الفصول  ونتيجة لذلك فإن الغالبية العظمى من

المنجمين في الهند اليوم يستخدمون الأبراج الفلكية.

ختاماً  حاولت أن أوضح أعلاه  فإن كل  ما طرح من قبل المشككين والفلكيين خصوصاً  في سياق

الأبراج الاستوائية المستخدمة في علم التنجيم الغربي. ضمن هذا السياق إفتراء فأن علم التنجيم

الاستوائي  لم يتغيرفيه شيء في الألفي عام الماضية: ولا تزال هناك 12 بيتاً طالعاً على دائرة

الأبراج  ولا يزال لدى الجميع ابراج الشمس نفسها.

بل أن الجدل الذي أثير حول هذه النقطة وبشكل متكرر مستند أساسًا إلى حملة دعائية من جانب

المشككين بهدف تقويض مكانة علم التنجيم في المجتمع وموقفهم العام والمشهور هو أن علم

التنجيم خاطئ في البداية وبالتالي ان أي شيء يبنى على الخطأ هو خطأ  بغض النظر عن مدى

دقة أو تضليل العبارات. فالغاية لديهم تبرر الوسيلة.

 

في المقابل ولو رجعنا قليلا للوراء نجد أن أغلب من حمى علم الفلك وحافظ على بقائه وأجتهد

وجهد في نشر بحوثه ومؤلفاته وازياجه وجميع الحركات السماوية  المتعلقة بالرصد والحسابات الفلكية هم منجمون بالأصل ومارسوا علم التنجيم بجدارة بل ان المعاصرين منهم قاموا بتصميم

وبرمجة جميع المعادلات الفلكية ووضعوا خرائط سماوية ومن القدماء وأشهرهم أبو الريحان

البيروني صاحب كتاب الزيج المسعودي الزائع السيط  عند العرب وعند الغرب ويعتبر من ادق

الازياج الفلكية  فهذا العالم له أكثر من 10 مؤلفات في علم التنجيم وأشهرها كتاب التفهيم في

صناعة التنجيم  في حين كان علماء الفلك متقاعسين عن نيل هذا الهدف  وأغلب برامج الرصد

الفلكية المعمول بها الان في المراصد العالمية هي من حساب وتصميم وبرمجة علماء التنجيم

الفلكي

في المقالة التالية سأراجع تسلسل الأحداث وأقوم بالربط بين الرمزية والدلالة وكيف بنيت الاحكام

***************حظ سعيد للجميع***************

تابعنا عبر منتديات الشامل للفلك والتنجيم

عن غسان عبد الهادي

أستاذ وباحت في علوم الفلك والتنجيم و مدير ومؤسس منتديات الشامل الاولى في العلوم الفلكية والتنجيمية في العالم العربي

شاهد أيضاً

1

توقعات الابراج لشهر نموز يوليو2021

توقعات الابراج لشهر نموز يوليو2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by wp-copyrightpro.com

DMCA.com Protection Status